طالبت حملة «جنسيتي حق لي ولأسرتي» بقانون جنسية لبناني منصف للنساء والرجال معا، خلال اعتصام أقامته امام السفارة الفرنسية في بيروت، لمناسبة عيد الاستقلال اللبناني.
شارك في الاعتصام عدد من النساء في «الحملة» وناشطون وناشطات من المجتمع المدني وعضوات في جمعيات نسائية. كتب على اللافتات المرفوعة «نريد قانون جنسية صنع في لبنان»، «استقلالنا ما بيكمل الا باستقلال قوانيننا»، «قانون من 1900 وخشبة»، «قانون من 1925»،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"