أشاعت الزيارة الأخيرة التي قام بها مساعد وزير الخزانة الأميركي دانيال غلايزر الى لبنان مناخا من الارتياح، بالتزامن مع عودة مناخ الثقة بين «حزب الله» من جهة وحاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة من جهة ثانية.
وعقد في الأسبوع الماضي اجتماع ضم سلامة وممثلين عن الحزب هم الوزير حسين الحاج حسن والنائب علي فياض والنائب السابق أمين شرّي وذلك بهدف تثبيت المبدأ الذي تمّ الاتفاق عليه سابقا والذي عرف بمبدأ 3060 الذي يمتنع بموجبه أي مصرف من إقفال حساب متعامل معه دون الرجوع الى...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"