تنوعت النشاطات في "يوم التربية الخامس" في كلية التربية في "الجامعة اللبنانية الدولية"، وقدم طلاب الكلية والدراسات العليا مشاركات تفاعلية مختلفة، إنطلاقاً من أن التعلم يجب أن يخرج إلى خارج الجامعة، من خلال معرض تربوي- إجتماعي، تخلله بيع منتوجات منزلية، وآخرى جاهزة، إلى عروض ومنصات لأهم أعمال طلاب الكلية طوال العام الدراسي، على أن يعود ريع هذا المهرجان إلى "مركز الصم والبكم اللبناني".
إلى جانب اليوم التربوي، وقّع "المجلس الثقافي البريطاني"...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"