بعد أكثر من ثماني سنوات على تشغيل محطة تكرير المياه المبتذلة في سهل ايعات، والتي تعالج مياه الصرف الصحي لمدينة بعلبك والبلدات المجاورة لا تزال عملية التشغيل تعاني من عقبات ميكانيكية وتشغيلية الأمر الذي يؤدي إلى انبعاث روائح كريهة تصل مداها إلى كامل احياء بلدة ايعات التي تبعد عن موقع المحطة نحو 2 كلم.
ضاق صدر أهالي بلدة ايعات والاهالي خصوصا القاطنين في جوارالمحطة من حجم الاضرار التي يواجهونها، ما دفعهم لتسجيل الاعتراضات لدى الشركة المشغّلة، كما تقدمت البلدية بأكثر من عشر كتب الى محافظ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"