بعدما نُهب العراق شعبا ووطنا وتمت مصادرة وجوده وقراراته بل حتى حياة ابنائه وشعبه منذ عقود، اشقاء يعودون اليه بعد ان كبر بئر يوسف وجال القميص والذئب جميع الاوطان، لينعقد مجلس القمة العربية بعد قطيعة لفها كثير من اللبس واللغط وطالتها الشبهات، استمرت حتى قبل انعقاد القمة بلحظات، والموقف العراقي الرسمي يكابر في اعلانه مصرا على ان الاخوة قادمون والعرب الاشقاء سيشاركون. اعلان بغداد اعاد بغداد الى وضعها الطبيعي واعاد اليها بعض حقها المسلوب ودورها المغصوب، بسبب الصراع المركب والذي ركب موجته بعض من...