تُجري بلدية بعلبك بالتعاون مع مجلس الإنماء والإعمار، في الأيام المقبلة، احتفالاً بانتهاء أعمال مشروع الإرث الثقافي، برغم كلّ الملاحظات الدراسيّة والتنفيذيّة. كما تتابع إحدى الشركات ترميم بعض أقسام قلعة بعلبك، خصوصاً معبدي باخوس وفينوس.
ولكن، وعلى بعد أقلّ من كيلومترين، يقع موقع أثري في غاية الأهميّة، ويعود تاريخ إنجازه إلى عشرات آلاف السنين، ولكنّه يعاني من طمس بفعل تدخّل بعض الأهالي أثناء فترة الحرب الأهليّة، فضلاً عن غياب الاهتمام الرسميّ، خصوصاً من قبل مديريّة الآثار.

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"