قطعت الحوادث المتسارعة في المنطقة وتفجير منطقة «الرويس» الإرهابي، العطلة الهادئة التي كان السفير الروسي ألكسندر زاسبكين يمضيها في منزله في «بادولسك» جنوبي روسيا، حيث يسهب في الحديث عن طبيعتها ومناخها ورذاذها المنعش. ها هو اليوم منغمس في متابعة الملفّ السوري الذي سخّنه الأميركيون فجأة عبر إعلانهم عن ضربة جوية ضدّ مواقع سوريّة محدّدة الأهداف.
ولعلّ تصريح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم الإثنين الفائت بأن روسيا لن تقوم بأي ردّة فعل عسكرية حيال أيّ تدخّل عسكري أميركي في...