«حكومة سورية مؤقتة» للمعارضة وانقلاب قطري على السعودية في «الائتلاف الوطني» المعارض ومحاصرة التفاهم الأميركي الروسي وإحباطه، والثمرة الأولى: انشقاق 12 ائتلافياً بعد ساعات قليلة من ترئيس غسان هيتو لـ«حكومة» بخلاف اتفاق رعته قطر والسعودية بين أجنحة «الائتلاف». يخرج القطريون بانتصار واسع في الصراع على قيادة جزء واسع من المعارضة السورية الخارجية، وعلى تحديد مسارها المقبل. وخلال الأيام المقبلة ينتقل الرهان على تحقيق انتصار قطري آخر بمنح «الحكومة المؤقتة» مقعد سوريا في الجامعة العربية، بدءاً بمقعد...