لم يفاجأ العكاريون بخبر إصابة عدد من المواطنين اللبنانيين بمرض «الليشمانيا» أو ما يعرف بالحبة الحلبية، التي انتشرت بكثرة بين النازحين السوريين إلى عكار في المرحلة الأولى من النزوح. واليوم، بعد أكثر من ثلاث سنوات على وجود النازحين وتوزعهم على مختلف البلدات العكارية، فضلا عن وجود قسم كبير منهم في مخيمات للنازحين، عملت المنطمات الدولية، ووزارة الصحة اللبنانية على الحد من انتشار الأمراض المعدية، ومكافحة الحبة الحلبية.
ويمكن القول إنه ومع تراجع الخدمات المقدمة من...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"