حذر الرئيس سليم الحص، في بيان أصدره أمس، «أصدقاءه وسائر المواطنين، من عصابة مؤلفة من عدة أفراد، تقوم بالاتصال برجال الأعمال وأصحاب المهن الحرة وحتى بأشخاص عاديين أو شركات ومؤسسات، وتزعم أنها مكلفة من الرئيس الحص أو من صديقه الوزير السابق عصام نعمان، بجباية تبرعات لأشخاص يحتاجون إلى عمليات جراحية أو يدّعون دعم مشاريع خيرية».
وشدد البيان على أن «الرئيس الحص يعلن للملأ هو والدكتور عصام نعمان، أنهما لم يكلفا أي شخص أو جهة بجباية أموال لمصلحة أشخاص محتاجين أو جمعيات خيرية من أي نوع...