تبنّت منظمة سورية معارضة، تطلق على نفسها اسم «حركة مناهضة المد الشيعي في سوريا»، أمس، خطف خمسة إيرانيين في حمص في كانون الأول الماضي، وحذرت إيران و«حزب الله» من مغبة المضي في دعم النظام السوري. وقالت هذه المنظمة، التي لم تكن معروفة في السابق، في بيان وصل عبر الفاكس إلى وكالة «فرانس برس» في نيقوسيا، «لقد أخذنا على عاتقنا مهمة كشف وضرب كل أشكال الدعم والمساندة التي تقدمها كل من إيران وحزب الله إلى النظام المجرم». وأضافت «لقد كللنا باكورة عملنا باحتجاز خمسة إيرانيين كإنذار أولي لإيران ولحزب الله...