دخل المراقبون العرب إلى دوما وحرستا في ريف دمشق وحماه ودرعا امس، فيما أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية السورية جهاد مقدسي لـ«السفير» أن دمشق «مرتاحة» حتى الآن للتصريحات الصادرة عن رئيس بعثة المراقبين العرب الفريق محمد أحمد مصطفى الدابي، الذي دافعت الجامعة العربية عن عمله بوجه الانتقادات المتزايدة من المعارضة والدول الغربية. وأعلن رئيس «المجلس الوطني السوري» برهان غليون أن «السلطات السورية تعتقل 100 ألف شخص، بعضهم في مراكز الجيش وعلى متن سفن قرب الشواطئ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"