I ـ مع الثورة السورية.. إنما

مع هذه الثورة تحديداً، لأنها ناضلت ودفعت ثمناً شاهقاً، لإزالة الاستبداد.. مع هذه الثورة السورية، أحد براعم الربيع العربي، لأنها حملت بشارة الحرية ورفعت هامة الكرامة ونبل العدالة.. مع هذه الثورة السورية بكل ما بذلت وأعطت ووعدت..
معها، هذه الثورة، لأن شرعيتها بنت معاناتها وبنت أهدافها وبنت ما دفعته من مهر غالٍ لكسب الوطن.. معها هذه الثورة، لأنها تشبه بشبابها ورجالها ونسائها، ثورة تونس وثورة مصر. ويكفي الثورتان، أنهما أطاحتا نظامين مستبدين أصيلين في الفساد...