تشهد الولايات المتحدة الأميركية بداية تحولات مختلفة الاتجاهات تجاه إسرائيل، فهناك من جهة التشنج الكلامي الذي يسيطر على العلاقة بين الإدارة الأميركية والحكومة الإسرائيلية، أو ما يمكن تشبيهه بـ«عوارض تململ» ظهرت لدى إدارة أوباما وانسحبت على جزء من الأميركيين، ومن جهة أخرى تظهر «بدايات» تحول في القواعد الاجتماعية لليهود الأميركيين. خلال مناقشة الأزمة الاسرائيلية الأميركية المستجدة يربط البعض بين الأمرين للقول، إما أن الإدارة تستند الى التبدل في النظرة اليهودية لتبرير تململها، أو أن تململ الإدارة...