غيّب الموت نهار الخميس الماضي، عالم الاجتماع الفرنسي ريمون بودون عن عمر 79 سنة، وقد اشتهر عنه أن كان "المدمر" الأساسي لنظرية بيير بورديو، مثلما كان المعادي التقليدي والرئيسي للنظرية الماركسية في علم الاجتماع.
وعلى الرغم من أن أعماله لم تحظَ كثيراً بالشهرة الإعلامية، إلا أن عديدين يعتبرون أنها أسست لحيّز فعلي في علم الاجتماع الفرنسي المعاصر. إذ يرى البعض أنه حتى بعد خمسين سنة سيبقى بودون قيمة ثابتة ودائمة في المشهد الثقافي، وبخاصة عبر نقاشاته التي استمرت في الثلاثين سنة الأخيرة مع بورديو،...