أكدت مصادر متابعة للتحقيقات المستمرة منذ حوالى خمسين يوما مع القيادي البارز في تنظيم «فتح الاسلام» أبو سليم طه أن مديرية المخابرات في الجيش اللبناني تمكنت من رسم الهرمية الكاملة لهذا التنظيم مرجعية وقيادة وتسليحا وتمويلا وذلك في ضوء إفاداته التي ملأت الآلاف من الصفحات حتى الآن وكذلك إفادات آخرين من الموقوفين. وقالت المصادر نفسها لـ«السفير» إن طه الذي تمكن الجيش من توقيفه مع عدد من مساعديه في جبل تربل في الرابع عشر من أيلول الماضي، قدم رواية متينة جدا حول نشأة التنظيم وكيفية وصوله الى مخيم...