وصف «الاتحاد العمالي العام» ما جرى في المجلس النيابي، اول امس، بالنسبة لسلسلة الرتب والرواتب مرّةً جديدة بأنه فشل للمجلس في إنهاء «المهزلة المستمرّة بعدم إقرار السلسلة، نتيجة خلافات الكتل النيابية وإصرار بعضها على فرض الضريبة على القيمة المضافة وزيادة الرسوم الجمركية على مجمل المستوردات الأساسية والحياتية من مواد استهلاكية وأدوات كهربائية التي هي من الضروريات الأساسية، وكذلك إجهاض أي مطالبة بفرض الضرائب على الأرباح الريعية والمضاربات العقارية والغرامات الباهظة على محتلّي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"