شهدت نقابة الصحافة، ظهر اليوم، لقاءً تضامنياً مع صحيفة "الأخبار" وقناة "الجديد" دفاعاً عن حرية الإعلام، بدعوة من صحيفة "السفير" وبحضور حشد من المتضامنين والمستنكرين لاستدعاء الإعلاميين إبراهيم الأمين وكرمى خيّاط بتهمة "تحقير المحكمة الدولية وعرقلة سير العدالة".
وأكد رئيس تحرير "السفير" طلال سلمان في بداية اللقاء، أن "لا مسؤولية على من نشر بل على من سرّب المعلومات"، واشار إلى أن "الإعلام اللبناني مشهود له في تاريخه...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"